الرئيسية | المقالات

سمير كاظم .. مهمة ليست مستحيلة !!

الوقت : يناير 10, 2021 | 4:18 م [post-views]
0

 

حسين الذكر

وفقا للاحداث ( العنكوشية ) المتتالية وما آل اليه وضع نادي الديوانية في ضل تغيير المدربين وملاكاتهم التدريبية .. فان خشية ما أصبحت تصيب المدربين حالما يوقعون للنادي ( العنكوشي ) .. سيما بعد الإطاحة بأربع مدربين وعدد من العاملين خلال ثلاثة اشهر في حسبة تعد كارثية ليس في كرة القدم فحسب بل في عالم الاحتراف والمال .. فالتغيير يلحقه خسارة مادية مكلفة ومبالغ مجزية وشروط ملبية ..

الصديق الكابتن سمير كاظم استلم كمدرب خامس في ضجة كبيرة طالت الأوساط الاعلامية عامة وجماهيرالديوانية .. بعضها يتعلق بسياسة التغيرات او ما يطلق عليها البعض بتسقيط المدربين ، فيما أخرى تعد جزء من اعتراض الجمهور على تغير المدرب قصي منير وما تبع استقالته من مواقف ازعجت عدد من الأطراف ..

في ظل هذه الأجواء المشحونة والمضغوطة اكثر بالخسارة امام الزوراء بثلاثية نظيفة .. طرح اكثر من سؤال .. هل بالإمكان ان ينجح سمير في مهمته .. ام قرار اقالته في ( الجيب ) لمدة انتظار كي لا تطول اكثر من كم دور لا اكثر .. تلك النظرة التشاؤمية مع واقعيتها بناء على خلفية مسبقة وحالة سلوكية مشاهدة .. الا ان هنالك اكثر من فرصة يمكن ان يستثمرها الكابتن سمير لنجاحه ..
قبل ذاك عليه الوعي التام بان النجاح لا يكمن في الحالة الفنية فقط .. فكرة القدم منافسة ومفاجئات وتحلي بالروح الرياضية واحتمال الربح والخسارة وارد جدا .. بما يتطلب من الكابتن كاظم بجلسة مصارحة وانفتاح مع السيد رئيس وأعضاء الهيئة الإدارية لدراسة ما حدث خلال المدة السابقة واسبابها وكيفية تجاوزها فهنالك عمل منظومة مترابطة .. لا يمكن ان تنجح بكرة القدم وتخسر في العلاقات العامة وفي الاعلام والجماهير .. وغير ذلك من ملفات وحلقات أخرى مكملة بعضها لبعض ..
الكابتن سمير عليه ان يؤمن جوانبه ومقدمته وخلفياته .. بحل قضية الاعلام عبر الاعتماد على صحفي المحافظة والتعاون مع بقية زملائهم من المناطق أخرى .. كذلك حل مشكلة العلاقات العامة ومد اذرع التعاون والانفتاح مع جميع الأطراف الديوانية لدفع عجلة فريقهم التي لا تدفع بالاموال فقط – حسب تصور غير دقيق – كما ينغي مصالحة الجمهور والايمان بقدراتهم وتشجيعهم باعتبارهم اللاعب رقم ( 12 ) في دولة ديمقراطية حد الانفلات ومراكز القوى فيها منفلتة متعددة تعيش حالة انفتاح اعلامي غير مسبوق في تاريخ العراق .. مما يجعل من التعاون مع الاعلام والجماهير وبقية الاطراق ضرورة حتمية ..لتحقيق النجاح وذلك ليس عصي .. خاصة وان فرق الاندية العراقية المشاركة في الدوري الممتاز حتى الان مستوياتها متقاربة ولم يظهر فيها أي فريق متميز جدا على الاخرين حد الاعجاز ..

شارك هذا الموضوع

اترك تعليق

error: جميع الحقوق محفوظة لوكالة الرياضة الآن - Sport Now