الرئيسية | المقالات

حمار نصّبته الأسود

الوقت : أكتوبر 20, 2020 | 4:38 م [post-views]
1+

طلال العامري

يقال أن أسوداً اصطادوا حماراً يوماً.. وبدلاً عن أكله راحوا يفكرون بطريقةٍ حول كيفية استثماره والاستفادة منه للمستقبل.. جاءت فكرة ماكرة لأحد الأسود وتمثلت بأن لا يقتلونه أو يأكلونه.. وانما يقومون بتبنيه للعمل لديهم وبشروطهم.. وافقت الأسود على الفكرة ووافق (هو) وراحوا الأسود يكرمون الحمار، بل وأطعموه من طعامهم الخاص حتى ضمنوا ولائه بالكامل لهم.. (أطعم الفم تستحي العين).. ثم بعد فترةٍ أعادوه إلى مجتمع الحمير ولكن كزعيمٍ مدعومٍ من قبل عالم الأسود.. هابته جماعته الحمير الذين قاموا بمدحه وتعظيم شأنه مما مكنه لفرض سطوته.. بدأ الخوف منه ينتشر بين الجميع.. لأن الحمار المسنود من الأسود ابتكر طريقةً للعقاب وارضاء الأسياد بحيث بات كل من يخالفه بالرأي أو يعصي أوامره يتم القبض عليه ليسجن إلى حين موعد زيارة الأسود لمدينة الحمير.. كي يقدمه وليمة لهم وعرفاناً منه على ثقتهم به ومنحه المكانة الكبيرة.. وبهذا الفعل للحمار.. ارتاحت الأسود من عناء الصيد وتعبه الذي كان يستنزفها كثيراً من الوقت.. أما بالنسبة للحمار فإنه أصبح اسداً بين الحمير رغم علمه بكونه حماراً بين الأسود..
رباط السالفه كم من الحمير إرتضت أن يتولى أمرها حمار مدعوم من قبل الأسود؟!.

شارك هذا الموضوع

اترك تعليق

error: جميع الحقوق محفوظة لوكالة الرياضة الآن - Sport Now